The Lobster

هجاء للعلاقات العاطفية يصبح مريباً في نهايته

لـ يورجوس لانثيموس

فيلم الكركند (جراد البحر) هو هجاء عن هوسنا بالعلاقات العاطفية واعتقادنا أن الارتباط أو الزواج هو التعبير الأسمى عن سعادة الإنسان، وهو مؤسسة متحضرة تميزنا عن الوحوش.

أتى المخرج يورجوس لانثيموس إلى مدينة كان الفرنسية مع مغامرة جديدة مروعة من نظريات الفلسفة الهزلية: أول عرض بارز له باللغة الإنكليزية. إنها مغامرة تبدأ غريبة ومضحكة لكنها تظهر كأنها خالية من الأفكار في منتصفها، وفقدت اهتمامها الذي كان في بادئ الأمر جوهره الصورة الهزلية لتحول البشر إلى حيوانات.

الشخصيات الرئيسية

كولن فاريل يلعب دور مهندس بائيس ووحيد، تم التخلي عنه حديثاً، ووصل إلى فندق غريب (منزل ريفي، حيث تلعب اوليفيا كولمن دور المديرة الصارمة في هذا الفندق)، 

يبني كولن صداقات مضطربة مع شبان عازبين آخرين يلعب أدوارهم “بين ويشاو وجون سي ريلي” ويعترف لأصدقائه الجدد بأنه يريد أن يتحول إلى كركند إذا لم تنجح الامور معه. لأن هذا الكائن يعيش طويلاً ولطالما أحب البحر، وأشار إلى أنه قد يصادف مصيراً مبتذلاً وشنيعاً في أحد المطاعم.

ما هي القصة؟

في مستقبل بائس وغريب، على البالغين العازبين إيجاد شريك حياتهم خلال 45 يوم، وفي حال فشلهم سيتحولون إلى حيوانات. 

بعد أن تخلت عنه زوجته لأجل رجل آخر، يُجبر المهندس المعماري ديفيد (كولين فاريل) على تقييد أسمه في الفندق المشؤوم للعثور على شريك جديد. 

في هذا الفندق الجميع يجب أن يشارك في النشاطات: الرقص والفعاليات الاجتماعية وأن يلتزموا بقاعدة الامتناع عن العادة السرية الصارمة، لكن فاريل لمح بصيص أمل للهروب والعيش بين المتمردين في الغابة في مجتمع قوانينه أقل اختلالاً وظيفياً وجنوناً عن هؤلاء الذين في الفندق. يحاول ديفيد بناء علاقة مع امرأة باردة وعديمة الإحساس (أنجيليكي بابوليا) ولكن بعد فشله في ذلك يقرر الهرب للغابة.

 وهناك يلتقي ديفيد بالمتمردين الذين تقودهم ليا سيدوكس التي تضمه للمتمردين تحت شرط ألا يغازل أو يرتبط بالآخرين، وتبدأ المشكلة حينما يلتقي ديفيد بفتاته المثالية (رايتشل وايز).

وها هو يقع في حب امرأة جميلة ووحيدة والتي تلعب دورها رايتشل وايز، وهنا أصبح عليه من جديد أن يلتزم بقواعد ملزمة وصارمة وضعت من قبل الفاتنة والهمجية الثائرة ليا سيدوكس.

تقييم الفيلم

IMDP

IMDP 71%

الطماطم الفاسدة

الطماطم الفاسدة 87%

خيبة أمل؟

يتميز الكركند بالأناقة و الشذوذ المشابه لطراز لانثيموس: صنع عالم الفندق ببراعة وعظمة، والفيلم يسخر بذكاء من الغرابة غير المدروسة في الفنادق مع أثاثهم المشترك للاستراحة والاسترخاء. إن هذا الجزء من الفيلم يشبه استراحة العطلة أو عمل فريق لتمارين قد تم إحضارها من الجحيم. 

قد يذكرنا قليلاً بفيلم المخرج ينجي فوكوساكو كابوس البقاء على قيد الحياة ” المعركة الملكية” أو “هروب لوغان” لميشيل أندرسون، وفيه يواجه الناس الموت في سن الثلاثين.

ولكن بمجرد مغادرة الفندق للغابة بعضاً من طاقة الفيلم وروحه تبدأ بالتلاشي: الثبات الرائع والغرابة المشدودة والسكوت المتفجر يفقد وجهته وقوته، وبدأت غرابة لانثيموس على وجه الخصوص تبدو محرجة وغير مدبرة، كان الجمهور ينتظر مشهد تحول جذري أو مشهد بدون تحول، أو مشهد يحقق فكرة الفيلم المذهلة والمؤثرة ومصير الفيلم الغريب، هنا كانت خيبة الأمل.

ولكن كان هناك العديد من اللحظات الغريبة والمدهشة والمضحكة من النوع الذي يمكن تحقيقه فقط من قبل لانثيموس.

ماذا يجب على الأهل معرفته:

يجب أن يعلم الآباء أن فلم الكركند هو دراما غريبة ومستقبلية بائسة مع عناصر من الكوميديا السوداء. الفئة المستهدفة من الفلم هم البالغون، حيث يحتوي على مشاهد دموية كثيرة وغير متوقعة، العنف المفاجئ والتهديد، ناس يصطادون بعضهم، محاولات انتحار تنتهي بفوضى دامية، حيوانات تُقتل، ناس تُضرب وتُطعن وأكثر من ذلك. المحتوى الجنسي أيضاً موجوداً وبقوة، مشاهد الجنس موجودة (لكن لا يوجد تعري محسوس) بالإضافة إلى الحديث الواضح عن الجنس. من جهة أخرى تقتصر المواد المخدرة والمسكرة على حالات شرب جماعي للبالغين، والشتائم نادرة (كلمة F..K واحدة) , بعض المراهقين قد يكونوا فضوليين حول هذا ولكنه ناضج لحد بعيد.

رسائل إيجابية

ككل قصة من المستقبل البائس، الفيلم يطلب من المشاهدين أن يأخذون الأنظمة بعين الاعتبار، فهي موجودة إما لتساعد الناس أو لتتحكم بهم، يثير الكثير من الأسئلة حول طبيعة الزواج مقابل العزوبية، ودور الجنس في العلاقة. ما الذي يجعل من أحدهم شريكاً جيد. التهديد والعنف ضد هؤلاء الذين تمردوا الخ…

العنف

الناس يؤذون بعضهم بمسدسات صامتة وسهام، لقطات للجثث بعد الصيد، محاولة انتحار دموي عن طريق القفز، كلباً يتم رفسه حتى الموت، جثة مغطاة بالدم تظهر، شفاه الشخصيات مقسومة ومغطاة بلاصق جروح مليئة بالدم، امرأة يتم ضربها بيد المسدس، فم مدمى، قتل قرد، يد رجل تحرق في المحمصة، قصة عنيفة لذئب يهاجم في حديقة الحيوان، هجمات دموية للأنف، دم على الملابس، مختصر لعراك ثلاث رجال، رجل يضرب رأسه على الطاولة، رجل يرفس فتاة صغيرة على ساقها، صفع، طعن، اختناق بالطعام، يقوم الممثلين بمظاهرات من الخنق والاغتصاب، أرانب ميتة، طعن في العين.

مشاهد +18:

جنس تصويري يظهر من الخلف، لا يوجد تعري واضح، عاملات الفندق يتحرشون بالرجال للإثارة الجنسية، الكثير من التقبيل واللمس الانفعالي، رجلاً يُعاقب بسبب العادة السرية في غرفته، امرأة تعرض خدمات جنسية وامرأة تصف حلماً جنسياً.

اللغة:

استعمال لكلمة تباً (F..K) وكلمة أحمق.

الرأي:

يجادل لوبستر الضغط الذي يضعه المجتمع علينا للعثور على رفيق الدرب والذي قد يؤدي إلى اختيارات طائشة. لكن الفيلم لا يعطي البديل حيث يظهر أن الجهة المقابلة تعيش ذات المعاملة الراديكالية.

الإبهار في الكوميديا السوداء والسريالية الشريرة فلم “لوبستر” هو عبارة عن وحش نادر وخطير في نفس الوقت. قد يتوقف بعض الأشخاص عن تتمة الفلم ولكن فريقه المميز هو ما دفعه نحو تقدير أوسع ولايزال وليمة غنية للنقاد. 

فلم The lobster

| أخبار, أفلام, مراجعات |