التعريض الطويل:

في السنوات القليلة الماضية, و بفضل توفر الفلاتر المفيدة والمعدات المكملة الأخرى للكاميرات بجودة عالية وأسعار مناسبة, انتشرت تقنية التعرّض الطويل كثيراً بين المصورين الهواة ونعني بالتعرض مدى تعرض المستشعر لكميات الضوء الداخلة إلى الكاميرا. و بالرغم من إمكانية استخدام هذه التقنية في الاستيديوهات المغلقة و المساحات المفتوحة, إلا أن أستخدامها في تصوير المناظر الطبيعية يبقى أكثر تميزاً.

للأسف, غالباً ما تكون النتائج مختلفةً عن تصوراتنا, حيث أن بعض الصور ستبدو وكأنها مسكونة ٌبالاشباح! لكن إذا قمتم بإتباع هذا الدليل خطوةً بخطوة سنضمنُ لكم نتائجَ رائعة من أولِ محاولة

الخطوة الأولى: راقبوا الطقس

غالباً ما يكون اليوم المشمس مناسباً للتسكع مع الأصدقاء و ليس للتدرب على التعرّض الطويل. لكن لا يمكن أن يستمر هطول المطر للأبد! لذلك بدلاً من إمضاء ساعات طويلة أمام جهاز البلاي ستايشن حاولوا أن تطلعوا على صور الأقمار الصناعية عوضاً عن مواقع الأحوال الجوية و ذلك لمعرفة أوقات قدوم العواصف و توقف هطول المطر. 

الخطوة الثانية: زيارة الموقع قبل البدء بالتصوير

إن زيارة المكان الذي تريدون التصوير فيه يُتيح لكم فرصة مناسبة لإيجاد أفضل مكان لتشكيل صوركم, كما أن التعرض الطويل يحتاج لوقت أطول من التعرض القصير. حيث أن رؤية العالم بتقنية التعرض الطويل مختلفة كلياً عن كيفية رؤيتنا له بأعيننا المجردة. و بالتالي يجب أن تتصوروا المشهد بعقولكم وليس بأعينكم عن طريق ملاحظتكم للتناغم بين الأشياء المتحركة حيث يجب عليكم توقع حركة السحب و أمواج البحر. بالإضافة إلى ذلك حاولوا أن لا تشملوا الشمس في صوركم ذلك لأن حركتها سوف تفسد اللقطة لأنها ستخلق مساحة كبيرة من التباين العالي. لكن إذا كنتم لا تستطيعون التهرب من الشمس انتظروها لتختفي وراء إحدى الغيوم.

الخطوة الثالثة: استخدموا قاعدة للكاميرا

من المهم أن تضعوا كاميرتكم على القاعدة و أن تزودوها بكل المعدات الممكنة كجهاز التحكم عن بعد و حامل الفلتر. لكن احرصوا على تركيب الفلتر جيداً قبل أن تضعوا كاميرتكم على القاعدة.

القاعدة الرابعة:  جهزوا اللقطة واغلقوا زر ضبط بؤرة التصوير

عدّلوا لقطتكم قدر المستطاع وركّزوا على الموضوع الذي تريدون تصويره و من ثم قوموا بقفل زر ال FOCUS او بؤرة التصوير. إذا كنتم تستعملون نمط التركيز الاوتوماتيكي, عليكم أن تضغطوا على زر الغالق ببطئ و عندما يتم التركيز على الموضوع غيروا نمط التصوير من الوضع الاوتوماتيكي إلى الوضع اليدوي قبل الضغط بشكل كامل على زر الغالق. و بهذه الطريقة ستحافظ الكاميرا على التركيز المطلوب. كما يمكنكم استخدام زر back- focus.

الخطوة الخامسة: اضبطوا زر التعرّض Exposure

و الآن اضبطوا الكاميرا على الوضع اليدوي أو وضع ال  A/Av-Aperture Priority  حيث تقوم الكاميرا بتحديد واختيار سرعة الشاتر الأنسب. ثم اضبطوا فتحة العدسة على النسبة المناسبة للمشهد (بالنسبة للمناظر الطبيعية أفضل نسبة f/8 إلى f/11) و من ثم يفضل أن تلتقطوا صورة تجريبية قبل البدء. و عندما تصلون إلى اللقطة المناسبة تحققوا من الهيستوغرام (ولا تثقوا بما تعرضه الشاشة دائماً فقد تكون الصورة ساطعة أكثر من اللزوم.) بالرغم عدم وجود جدول صحيح تماماً للهيستوغرام لكن للأسف توجد بعض الجداول الخاطئة كلياً ( حيث ستكون الصور فيها ساطعة للغاية أو مظلمة). بمجرد أن تنجح الصورة التجريبة دونوا سرعة الغالق التي استخدمتوها فوراً.

الخطوة السادسة: أضيفوا الفلتر

و الآن أضيفوا الفلتر حيادي الكثافة او Neutral Density (ND) filter. إذا شعرتم أن الفلتر قوي للغاية لن تستطيعوا النظر من خلال عدسة الكاميرا أو شاشة العرض. لكن لا تقلقوا, إذا كنتم تتبعون خطوات هذا الشرح منذ البداية ستلاحظون أنكم ضبطتم اللقطة و فتحة العدسة. و سيكون الأمر و كأنكم لا ترون شيئاً لكن كاميرتكم ترى كل شيء بوضوح!

الخطوة السابعة: غيروا وضع الكاميرا الى الوضع الليلي او Bulb mode

اضبطوا الكاميرا على وضع Bulb (B) لكي تتمكنوا من السيطرة على حاجز الثلاثين ثانية الذي توفره الكاميرا. لا تغيروا إعدادات ال ISO أو فتحة العدسة المستخدمة في اللقطة التجريبية.

الخطوة الثامنة: التقطوا الصورة

و الآن حان الوقت أخيراً لالتقاط الصورة, لكن ما هو مقدار الوقت الذي ستُبقون فيه الغالق مفتوحاً؟ لا تقلقوا فالأمر أسهل مما تتوقعون. أولاً, اضبطوا سرعة الغالق على النسبة التي دونتموها سابقاً في اللقطة التجريبية. فعلى سبيل المثال إذا كانت سرعة الغالق 1/15th في اللقطة التجريبية هذا يعني أن الغالق سيبقى مفتوحاً ل 60 ثانية. و لا داعي للقيام بعمليات حسابية معقدة. يمكنكم إيجاد سرعة الغالق المناسبة على الانترنت ببساطة كما يمكنكم تحميل تطبيق للهواتف الذكية بسهولة و هو سيقوم بكل العمليات الحسابية لكم.

الخطوة التاسعة: تحققوا من الهيستوغرام مجدداً

بعد أن تحسبوا سرعة الغالق المناسبة و تلتقطوا صورتكم تحققوا مجدداً من الهيستوغرام. فإذا كان الهيستوغرام الجديد مقارباً للهيستوغرام في اللقطة التجريبية فهذا يعني أنكم انجزتم المهمة بنجاح.  لكن إذا شعرتم أن النسبة قد انزاحت إلى اليسار أو اليمين كثيراً عليكم إعادة التقاط الصورة مع تعديل سرعة الغالق.

الأمر سهل أليس كذلك, و الآن بما أنكم قد أنجزتم المهمة يمكنكم إعادة معداتكم إلى الحقيبة و الاستمتاع ببقية وقتكم.

دليل استخدام تقنية التعرّض Long Exposure

| أخبار, تصوير, مقالات |